فتى الشيخ السلفي الهارب خارج البلاد محمد عبد المقصود، بأن الأقباط الذين يموتون وهم يدافعون عن الرئيس المعزول محمد مرسي، هم كفار يخلدون في النار، وذلك بحسب موقع مصر اليوم.
جاء ذلك ردًا على سؤال “هل يجوز أن نقول عن الذى يقتل وهو يدافع عن الشرعية أنه الشهيد فلان حتى لو كان اسمه مينا دانيال؟! وشدد عبد المقصود بقوله أن الأقباط كفرة مخلدون في النار، فكيف يقال عليهم لقب شهيد.
من جانبه أستنكر محمد الشحات الجندى، عضو مجمع البحوث الإسلامية، هذه الفتوى قائلاً: أن الأقباط أهل كتاب وليسوا مشركين وإخوتنا في الدين والوطن.

إرسال تعليق Blogger

 
Top