تحول الآيرلندى الشمالى فيليب مولرين لاعب مانشستر يونايتد ونوريتش سيتى السابق إلى حياة الرهبنة، بعدما تم ترسيمه كـ"شماس" يوم السبت الماضى، فى كنيسة "دبلن"، تمهيداً لأن يكون قسيساً فى العام المقبل.
ولعب مولرين كلاعب خط وسط فى صفوف يونايتد بين عامى 1993 و 1996 تحت قيادة المدرب الأسطورى السير أليكس فيرجسون، ولكنه لم يخض سوى مباراة واحدة فقط فى البريميرليج، ورحل بعد ذلك إلى نوريتش سيتى، ومنه إلى كارديف سيتى، كما أنه لعب 27 مباراة دولية مع منتخب آيرلندا الشمالية.

وذكرت صحيفة "ذا صن" الإنجليزية، أن اللاعب السابق فى صفوف يونايتد، أن مولرين سيكون قسيساً فى العام المقبل، بعدما تم ترسيمه شماساً يوم السبت الماضى فى الكنيسة، من قبل ديارمويد مارتن رئيس الأساقفة فى الكنيسة، وذلك فى حضور عدد من أفراد عائلته وأصدقائه، للاحتفال بهذه المناسبة.





إرسال تعليق Blogger

 
Top