recent
أخبار ساخنة

الآلاف داخل دير العذراء للمشاركة بموكب الدورة مع الأنبا يوأنس أسقف أسيوط

 الآلاف داخل دير العذراء للمشاركة بموكب الدورة مع الأنبا يوأنس أسقف أسيوط


الآلاف داخل دير العذراء للمشاركة بموكب الدورة مع الأنبا يوأنس أسقف أسيوط


شهد دير السيدة العذراء بجبل درنكة في أسيوط، اليوم الأربعاء، حضور آلاف الأقباط للمشاركة في زفة أيقونات السيدة العذراء مريم والسيد المسيح عيسى عليه السلام، والمعروفة بموكب "الدورة" بالدير، وذلك رغم الإجراءات الاحترازية التي فرضها الأنبا يوأنس، أسقف أسيوط وتوابعها، للأقباط الأرثوذكس، وإلغاء مظاهر الاحتفال بصيام العذراء في دير درنكة، اتساقًا مع توجهات الدولة خلال هذه الفترة فيما يتعلق بمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وقال مصدر كنسي لـ"مصراوي"، إنه مع اقتراب نهاية موسم عيد صيام العذراء في 21 أغسطس الجاري، يتوافد مئات الأقباط على دير السيدة العذراء بجبل درنكة، لنيل البركة والمشاركة في صلوات القداسات الإلهية خلال الصوم، في ذلك المكان الذي شهد احتماء العائلة المقدسة بداخله أثناء هروبها من فلسطين إلى مصر من بطش الملك هِيرودُس الذي كان يسعى لقتل السيد المسيح.

وأضاف المصدر، أن الأقباط يحرصون على المشاركة في موكب الدورة من داخل كنيسة المغارة بدير درنكة، وقيام الآباء الرهبان والقساوسة خلال الموكب "الدورة" على تلاوة "أصعاد بخور الصلوات" أمام الأيقونة، وفي الوقت ذاته يتواجد بداخل الموكب الأنبا يؤانس، أسقف أسيوط، بملابس الرهبان.

وحرص المشاركين في موكب الدورة على التبرك بأيقونات السيدة مريم العذراء والمسيح عيسى عليه السلام، وتقبيل يد الأنبا يوأنس، كما أطلقت السيدات الزغاريد للترحيب به، ثم عاد الموكب إلى كنيسة المغارة، لوضع الأيقونات بداخلها.

وكان الأنبا يوأنس، أسقف أسيوط وتوابعها ورئيس دير السيدة العذراء بدرنكة، قال في تصريحات سابقة لـ"مصراوي": "صيام العذراء بجبل درنكة هذا العام سيكون مختلفًا عن الأعوام الماضية، بسبب جائحة كورونا والإجراءات الوقائية، مشيرًا إلى أن أبواب الدير مفتوحة لاستقبال الزوار من الخامسة صباحًا وحتى الحادية عشر مساءً دون مبيت".

وأضاف الأنبا يؤانس، أنه تقرر السماح باستقبال 50 سيارة يوميًا، وتقليل عدد أفراد فرق الكورال لتقديم الترانيم من 120 إلى 12 فردًا، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا، وذلك بعد التنسيق مع الأجهزة الأمنية والتنفيذية بالمحافظة.

وأكد أن دير السيدة العذراء بجبل قرية درنكة، يُعدُّ من أشهر الأديرة في مصر والعالم وذلك لكونه آخر محطات رحلة العائلة المقدسة، ويقع على بعد 10 كم من مدينة أسيوط و3 كم من قرية درنكة، ويرتفع أكثر من 100 متر عن سطح البحر، وكان يتم اللجوء إلى كنيسة المغارة للاحتماء من فيضان النيل منذ أيام الفراعنة.

ويقام الاحتفال بهذه المناسبة كل عام بحضور مئات الآلاف من المواطنين من مختلف المحافظات بالإضافة إلى وفود الدول المختلفة، ولكن مع جائحة كورونا تقرر إلغاء الاحتفال وتقليل عدد الزائرين.

google-playkhamsatmostaqltradent