recent
أخبار ساخنة

الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تنتقد سعي أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد

الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تنتقد سعي أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد


الكنيسة الأرثوذكسية الروسية تنتقد سعي أردوغان تحويل آيا صوفيا إلى مسجد


استنكرت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية الخطط التركية المقترحة بتحويل آيا صوفيا في اسطنبول إلى مسجد.

وخلال مقابلة صحفيّة مع قناة "روسيا 24"، قال المتروبوليت هلاريون، رئيس إدارة العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو: "في حال تم ذلك، ستؤذي هذه الخطوة مشاعر جميع المسيحيين الأرثوذكس، كون هذه الكنيسة موقعًا مقدسًا لكل المسيحيين".

وشدد على أن الأمر "ليس شأنًا داخليًا تركيًا كما يقول الكثير من المسؤولين الأتراك".

انتهاك للحريّة الدينيّة

كما نقلت وكالة إنترفاكس الروسية تصريحات للمتروبوليت هلاريون قوله في التلفزيون الحكومي "لا يمكننا مراجعة أحداث الماضي. لا يجوز الآن العودة إلى العصور الوسطى". وأضاف "نحن نعيش في عالم متعدد الأقطاب، نعيش في عالم متعدد العقائد، ونحتاج إلى احترام المشاعر الدينية".

وأضاف أن "تركيا لا تفتقر إلى المساجد"، موضحًا بأن الكنيسة الأرثوذكسية الروسيّة لم تفهم الدافع وراء تحويل آيا صوفيا، وهي تعتقد بأن "السياسات المحلية كانت وراء هذه الخطوة". كما نقل عنه قوله "نعتقد أنه في الظروف الحالية يعتبر هذا العمل انتهاكًا غير مقبول للحرية الدينية".

وبنيت كاتدرائية آيا صوفيا قبل 1500 سنة، وكانت الكاتدرائية الأبرز في العالم المسيحي، قبل الفتح العثماني في القرن الخامس عشر حين تم تحويلها إلى مسجد. وفي عهد الدولة التركية العلمانية الحديثة، تم تحويل المبنى إلى متحف عام 1935.

ونظرت محكمة تركية في وقت سابق من هذا الأسبوع في قضية، تستهدفت تحويل المبنى إلى مسجد مرة أخرى، وسيعلن الحكم في وقت لاحق من الشهر الجاري. ورُفعت القضية من جانب منظمة غير حكومية، تهدف للحفاظ على الآثار التاريخية، وتشكك في قانونية القرار الذي صدر في عام 1934، في الأيام الأولى للدولة العلمانية التركية الحديثة تحت حكم مصطفى كمال أتاتورك، بتحويل آيا صوفيا من مسجد إلى متحف.

وانتُقد اقتراح أردوغان من جانب زعماء دينين وقادة سياسيين آخرين.

وقال بطريرك القسطنطينية المسكوني برثلماوس إنّ تحويل المبنى إلى مسجد سيخيب آمال المسيحيين، وسوف "يمزق" الشرق والغرب. كما حثّ وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، والحكومة اليونانية تركيا على الحفاظ على المبنى كمتحف.

فيما وصف أردوغان الانتقادات الأجنبية بشأن الاقتراح بأنها هجوم على السيادة التركيّة.
google-playkhamsatmostaqltradent