خبر مفرح من مجلس الوزراء عن  أسرة الشهيد بولا الذى احرقه الإخوان وأسر 9 شهداء بكنيسة حلوان 

قرر مجلس الوزراء ، ضم شهداء الحادث الارهابى لكنيسة حلوان وبولا منصور الذى حرق بيد الاخوان فى قويسنا بالمنوفية ، لمجلس رعاية الشهداء والمصابين ، ومعاملتهم معاملة الشهداء طبقا لنصوص القانون من امتيازات ورعاية
وكان مجلس الوزراء قام بصرف تعويضات 100 الف جنيه للشهيد و40 الف جنية للمصاب من شهداء كنيسة مارمينا بحلوان ويعتبر قرار ضمهم لمجلس الشهداء ورعاية المصابين يعطى لهم حقوق وامتيازات .بتوفير كافة أوجه الرعاية لأسر الشهداء من كافة النواحى الصحية والعلاجية وفرص العمل فضلا على زيادة معاشات .
وتتابع لجنة ادارة الازمات بالمجمع المقدس ومقررها نيافة الانبا بيمن اسقف قوص ونقاده ، التواصل المستمر مع أمين مجلس رعاية الشهداء والمصابين اللواء محمد عبد المنعم واسر الشهداء لانهاء كافة الاوراق الخاصة بالاسر وانهاء كافة الامور الرسمية ، التى تهتم بها اللجنة وسبق وانهت كافة الاوراق ضم شهداء حوادث طنطا والاسكندرية ودير انبا صموئيل بالمنيا وتذليل كافة العقبات امامهم ومساعدة الاسر .
يذكر أنه صدر قرار بضم الشهيد بولا منصور الذى مات محترقا باحد فروع كنتاكى بمدينة قويسنا بالمنوفية عندما اشعل الاخوان النيران فى المحل عام 2015 ليتفحم الشاب وهو الابن الوحيد لاسرته التى تعيش ببركة السبع .
وكانت كنيسة الشهيد مارمينا بحلوان تعرضت لهجوما إرهابيا بإطلاق أعيرة نارية تجاه الكنيسة أسفر عن استشهاد 8 من الاقباط
هذا الخبر منقول من : وطنى

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top