recent
أخبار ساخنة

تفاصيل واقعة هجوم متشددين على كنيسة مارمرقس وإصابة عدد من الاقباط وتكسير سيارات الآباء الكهنة



تجمهر عدد من المتشددين أمس السبت بقرية الشقاف مركز حوش عيسى بمحافظة البحيرة وقاموا بالاعتداء على مبنى كنسي وقذفوا منازل الأقباط بالحجارة احتجاجًا على صلاة الأقباط، وأسفرت الأحداث عن إصابة 7 أقباط بجروح طفيفة وحرق بوابة “الكنيسة” التي قدمت أوراقها للجنة التقنين، وتكسير سيارة كاهن القرية وحرق دراجة بخارية. 

وألقت قوات الشرطة القبض على 11 من المتشددين بينما تم حبس 9 أقباط، وجاري التصالح بين الطرفين.
وقال أحد أقباط القرية “إن قرية الشقاف تتبع مركز حوش عيسى وتم بناء مبنى كنسي مكون من ثلاثة طوابق قبل ثلاثة سنوات وخصص فيه طابق لإقامة الشعائر الدينية، باسم كنيسة مارمرقس، حيث تم تقديم أوراقها للجنة تقنين أوضاع الكنائس في يناير 2017، وبعدها بعد اهالي القرية في بناء مسجد بجوار الكنيسة ومازال تحت الإنشاء، حتى عصر اليوم قاموا بافتراش الأرض بين الكنيسة والمسجد لصلاة العصر، وبعدها بدأت هتافات ضد الأقباط وطالبوا من خلال مكبرات المساجد التجمع للهجوم على الكنيسة.”

وأضاف “بدأ المتشددون بقذف منازل الأقباط بالحجارة وحرقوا بوابة خشبية لمبنى الكنيسة دون اقتحام المبنى وقاموا بحرق دراجة بخارية كانت أمام المبنى وأصيب 7 أقباط بجروح طفيفة نتيجة قذفهم بالحجارة، وعندما وصل كاهن القرية قاموا بتكسير سيارته ووصلت قوات الشرطة متأخرة، وتم إلقاء القبض على 11 من المتشددين، وقام بعضهم بإصابة نفسهم وتوجيه اتهام للأقباط فتم حبس 9 أقباط بينهم المصابين.”
وذكر أنه بعد حبس الأقباط ليتم استخدام التوازنات السياسية فتم الاتفاق على التصالح بعد تدخل نواب البرلمان وتم التصالح ويتوقف الإفراج عن الجميع على تنازل كاهن القرية القس اغابيوس عن محضرة بشأن تكسير السيارة، كما تم الاتفاق على بقاء الكنيسة التي مازالت تحت التقنين، ومن المتوقع عقد جلسة صلح اليوم بالقرية لتهدئة الأوضاع.
google-playkhamsatmostaqltradent