قلت المواقع الالكترونية اللبنانية أنه للمرة الثانية في أقل من شهر، اعتدى مجهولون على كنيسة مار يوسف الواقعة بين بلدتي بقسطا وكرخا في شرق صيدا، حيث عمدوا إلى تحطيم زجاج نوافذها.

وقال رئيس بلدية بقسطا ابراهيم مزهر: “للمرة الثانية في أقل من شهر يتم الاعتداء على حرمة الكنيسة حيث تم تحطيم النوافذ من قبل مجهولين.

وطالب الأجهزة الأمنية المختصة، بكشف ملابسات الاعتداء وتوقيف الفاعلين ومعاقبتهم.


إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top