تحكي الاستاذة الفاضلة.
أولاً انا لست مسيحيه انا مسلمه ولكن للعدره مكانه عندى هامه جدا جدا جدا
بدايه القصه:
لى صديقه كانت معى بالدراسه اسمها ايمان، بدأت ايمان حياتها العمليه باحدى الشركات وتعرضت لمواقف سخيفه ومشكلات عصيبه ترتبت عنها تلفيق احدى التهم لها واصبحت فى مأزق جامد وايمان قليله الحيله لا تفعل شيئاً.
وفى يوم فى المنام رأت عمتها المتوفيه اسمها مريم جاءت ومعها سيده رائعه الجمال قالت لها انها السيده العذراء مريم وشكلها بيضاء جدا جدا وملامحها رائعه الجمال جذابه فقالت لها العدره "هو صحيح مفيش دليل لبرأتك لكن ربنا هيخلقلك دليل برأتك وانت كده مكانتك بتزيد" وكانت العدره يشع من وجهها النور.

وفعلا اثبت التحقيق شهادات زور وعدم تطابق الاقوال.

ودورى انا بالموضوع انى لما حكيت الحلم ده لاصدقاء مسيحيين لى اعطونا صور اخذت انا وايمان الصور وبجد جلنا خير جامد.

ومر على هذا الموضوع ما يقرب 6 اعوام واجد ان صور العدره بتجيب الخير حتى لو بطئ بس الخير والرزق بيجى.

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top