الكاتبة فاطمة ناعوت توجه رسالة قوية من خلال ما كتبته قائلة باني صحيت الصبح علي صوت اجراس الكنيسة العالية المجاورة لنا فغسلت وشي وذهبت الي المدرسة وفي الطابور كنا نقول الله محبة 3 مرات لتحية العلم وفي حصة اللغة العربية كان درس المحفوظات من انجيل يوحنا وفي حصة الدين نزلنا الحوش عشان اخواتنا المسيحين ياخدوا الحصة في الفصل وفي المنزل فتحت التليفزيون فوجدت برنامج  يناقش سفر الرؤيا قلبت على قناة سياسية لقيت برنامج أهمية تطبيق الشريعة المسيحية والمادة التانية فى الدستور " المسيحية هى الدين الرسمى للدولة ". 
واضافت الكاتبة بان الغرض من هذا الكلام هو ان طريقة تفكيرنا سوف تتغير كثيرا عندما نضع انفسنا مكان الاخر.

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top