تعرف على رد فعل السادات عند معرفة خبر نياحة ابونا بيشوى كامل 


كان الرئيس المصري محمد انور السادات في فترة حكمه علي خلاف مع شخصيتين من الاقباط هم البابا شنودة الثالث وابونا بيشوي كامل وكان يخشي منهم جدا لدرجة انه كان دائما يردد عبارة ان فيه اتنين عااملين قلق جامد ( شنودة و الذئب الابيض) وكان يقصد ابونا بيشوي كامل بالذئب الابيض لانه كان نشيط في خدمته وكان مشهور في الاسكندرية ورد كثير من الاشخاص للمسيح ولذلك عندما وصله خبر نياحته فرح جدا فكان في ذلك الوقت في لقاء مع بعض الوزراء وقادة الدولة فدخل له احد الاشخاص وهمس له بالخبر فرجع بظهره للوراء قائلا الحمد لله الحمد لله يا جماعة القسيس بيشوى كامل بتاع اسكندرية مات! الحمد لله. 







ومن فرحته بالخبر لم يفكر حتي بان هناك اتنين من الوزراء الاقباط موجودين معه اثناء قوله ذلك ولكن هذا دليل علي ان ابونا بيشوي كامل كان يشعره بالرعب الشديد.




إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top