قال القمص مكاري يونان، راعي الكنيسة المرقسية بالأزبكية، إنه بالنسبة للمسيحيين، أي مكان مثل الأخر، وأي مكان به المسيح، سواء في الحمام أو الغرفة أو أي مكان. وأضاف "يونان" في كلمة بالكنيسة، ردًا على سؤال من شخص قال: هل البكاء الكثير في الحمام يؤذي صاحبه؟ أن البعض يتخيل أن الحمام به شياطين، "اشمعنا الحمام"، لافتا إلى أن الشيطان يمكن أن يوجد في أي مكان أخر، ويمكن أن يستعبد الإنسان الذي ليس له حماية في الله.




إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top