هذا هو الفيديو الذي سخر من الإنجيل في لبنان…الأخطر ما سنعرضه داخل المقال 


نقف إلى جانب الكنيسة الممثلة بالمجلس الكاثوليكي للإعلام الذي اصدر بيان إدانة لفيديو الإعلامي أبو طلال على قناة الجديد يستخدم فيها آيات الإنجيل بطريقة مبتذلة.

الإنجيل هو كلام الله لمن لا يعرف، وكان الأحرى بالإعلامي الكريم وإدارة المحطة عدم نشر هذا الفيديو المسيء إلى أكثر من مليون مسيحي في لبنان.

المشكلة أنّ البعض يعتقد انّ المسيحيين في لبنان لا يتظاهرون، لا يغلقون الطرقات، بل يصلّون للمسيئين إليهم، لهذا يعتقد البعض أنّ التطاول عليهم حق.

لا يظنّن أحد أنّ عرض فيديو من هذا النوع جاء بالصدفة، فمن اختار هذه الآيات يعني أنه خبير بالإنجيل ويعرف جيداً ما في داخله، والأخطر، أنه استخدم هذه الآيات ليس تهكماً بالوضع السياسي – الانتخابي في لبنان، إنما في الباطن أراد الإساءة إلى آيات انجيلية وتشريع باب الاستهزاء بإنجيل يسوع.

يا اخوتي، لبنان وطن المسلمين والمسيحيين معاً، وإلى القيمين على المحطات الإعلامية نقول، هناك ألف كتاب وألف موضوع يمكن تسلية الناس بهم، لماذا استخدام المسيحيين دائماً والقليل من شأنهم!!!

نطالب الإخوة الإعلاميين والفنانين احترام شعور المسيحيين وكتبهم السماوية ليس للحد من حرية الإعلام بل يعرف القاسي والداني كم عانى لبنان من حروب طائفية لا يجوز نبش قبورها. وللذين يريدون استخدام آيات الإنجيل، فليستخدموها في مكانها الصحيح، وليعرف الجميع أن كلام الإنجيل هو كلام حياة، وبدل الاستخفاف بكلمات يسوع، اقرأوها، علها تنير العقول والنفوس.

إضغطوا هنا لمشاهدة الفيديو


إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top