البابا تواضروس يحذر من هذه الآفه تحرمك من الملكوت
ألقى البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، عظته الأسبوعية، اليوم الأربعاء، من كنيسة العذراء بالأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، حيث تأمل في الآية التي تقول: "كم مرة يخطئ إلي أخي وأنا أغفر له".   وكشف البابا أن الفكر اليهودي كان يقول أن تغفر لأخيك ثلاثة مرات في العمر، ولكن المسيح قال 7 مرات في 70 مرة، موضحا أنه يجب أن نغفر للأخرين لأن الله يغفر لنا خطايانا أيضا.   وقال إن كل خطية نرتكبها هي دين علينا أمام الله، ودين الخطية كبير ولذلك الخطاة عاجزون عن الثبات أمام الله، 



لافتا إلى أن القسوة شر وليس هناك رحمة في الدينونة لمن لم يستعمل الرحمة مع الأخرين على الأرض، مشددًا: "ما تصنعه مع الأخر سيصنعه الله معك".   وتابع: عندما نتقدم بتوبنا يغفر الله لنا ويسامحنا، والأهم من ذلك أنه ينسى أخطائنا، وأحذر أن يكون قلبك قاسيا، مضيفًا: "من 50 سنة كان قلوب الناس والأباء فيها حنية، ولكن السنوات الأخيرة من كثرة الأثم بردت محبة الناس وأصبحوا قاسيين، وقسوة الإنسان تحرمه من الملكوت".   ولفت إلى أن وقت الصوم الكبير يجعل قلبك رحيما، مشددًا على أن التسامح يحتاج إلى طاقة كبيرة جدا، وأحد نتائج الخطية هي أنك لا تسامح الأخر.


هذا الخبر منقول من : الأقباط متحدون

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top