بعض البلدان الأوروبية يعاني من كثرة عدد اللاجئين القادمين إليها، في وقت تبحث بلدان أخرى عن لاجئين جدد.

تُفضّل بولندا استقبال المهاجرين المسيحيين فقط ومُساعدتهم على العيش باستقرار وبصورة جيدة. وتضم بولندا 90% من السكان المسيحيين وما لا يزيد عن ال20000 مسلم.



وكانت بولندا قد استقبلت العديد من اللاجئين المسيحيين الآشوريين. ووضعت هدفا يقوم على مساعدة جميع المسيحيين المضطهدين لإيجاد ظروف معيشية كريمة.

ويعتبر البنك المركزي أنّ خيار الحد من هجرة المسيحيين لن يكفي للتقليل من النقص الموجود في اليد العاملة في البلاد.

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top