حيثيات إعــدام قاتل كاهن المرج

أودعت محكمة جنايات شمال القاهرة برئاسة المستشار أحمد الدقن، وعضوية المستشارين السعيد محمود وشريف الغرباوي، حيثيات حكمها بمعاقبة أحمد سعيد السنباطي بالإعدام شنقًا، لاتهامه بقتل القس سمعان شحاته بمنطقة المرج.


وقالت المحكمة في أسباب حكمها، إن الواقعة حسبما استقر في يقينها وعقيدتها تتلخص في أن المتهم 19سنة والمولود في حلوان انتقل مع أهله إلى أن استقر في المرج، وبدأ الفكر المتطرف يعرف طريقه إليه ودخل في نفسه كراهيته للإخوة الأقباط، فقرر في نفسه أن التخلص من أحدهم يكون نجح في مهمته في الحياة، ويوم الحادث باع هاتفه الجوال واشترى "سكين"، وانتوى التشاجر مع أحد أصحاب محال العصائر، ثم عدل عن الفكرة، وقرر قتل أي قسيس، فشاهد سمعان شحاته رزق الله مترجلا بالطريق العام يرتدي زي رجال الدين المسيحي فهرول خلفه وأخذ ينادى عليه بصوت عال، فاستدار تجاهه فعاجله المتهم بطعنة بالسكين في بطنه.

أضافت الحيثيات أن المجني عليه، تلقى طعنه نافذه فسقط على الأرض وفاضت روحه إلى بارئها لتسكن في سماء الخلد مع أمثالها من القديسين والشهداء والأبرار تعلن في زهو وفخر أنها ثمرة كفاح غير متكافئ بين فتى أهوج مجرم سفاح جائر ظالم ومجني عليه أعزل مسالم كل عمله أنه رجل يدعو إلى عبادة الله.

كانت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالعباسية، اليوم الإثنين، بمعاقبة المتهم أحمد سعيد السنباطي لاتهامه بقتل القس سمعان شحاتة بالمرج في أكتوبر الماضي، بالإعدام شنقا.
هذا الخبر منقول من : موقع فيتو

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top