يبدو ان عدوي حوادث الارهاب والاعتداء علي المسيحيين قد انتقلت حول العالم فقد قام اليوم احد الشبان المتعصبين في اندونيسيا بمحاولة قتل عدد من الاشخاص المسيحيين اصناء ذهابهم للكنيسة وطعنهم بسكين مما ادي لاصابة اربعة منهم 
ثم توجه الي الكنيسة القريبة وقام بتدنيسها وتحطيم رأسي تمثالين للعذراء مريم والسيد المسيح 



وادت الحادثة الي حالة شديدة من الغضب بين المسيحيين حول العالم فيما طالبت العديد من المنظمات المسيحيية في اندونيسيا بتوقيع عقاب قاسي علي المعتدي لضمان عدم تكرار الحادث 




إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top