أكد الأنبا اسحق صحة القرار البابوي الذي أصدره البابا تواضروس الثاني، والخاص بإسناد مسئولية إيبارشية الفيوم له بعد اعتذار الأنبا إبرام الذي يجلس حاليا في الدير باختياره للاعتكاف.




وقال الأنبا اسحق في تصريحات لـ«الدستور»: «أخدم الله في أي مكان وفي أي وقت، وصلوا من أجلي جميعًا»، مشيرًا إلى أنه متواجد الآن في محافظة الفيوم.

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top