هام من شقيق الراهب المتنيح ابونا اشعيا ينعيه بعد رحليه بكلمات تدمي القلوب ومقربون يحكون قصة معجزة حدثت معه قبل نياحته

ربنا ينيح روحك ياابونا اشعياء 
روبيطة دير العذراء والملاك بالبهنسا
كل اللى اعرفه عنه

كان اسمة شنودة جلال فى العالم انت تالت اخواتك كانت حياتك كلها اصوام فى اصوام كنت وانا صغير لما اطلعلك الاكل علشان تاكل كنت بترفض الاكل وكنت بتطلب اكل صيامى ومع ذللك كان اكل بسيط جدا وحصلتلك معجزة من امك العدا اكيد انت فاكرها وانت فى العالم كانت عربية خبطتتك


 واتنقلت مستشفى ودخلت العناية المركزة والدكترة افتكروك اتنيحت لكن كانت مامتك صلت لماما العدرا وشفتك طيب ازاى وانت كنا داخل التلاجة خلاص وهما بيدخلوه حصلت حاجة غريبة ان النقالة الى انت كنت عليها اتخبطت وهى داخلة ورجلك اتهزت عرفو ساعتها انك لسة عايش وكل دة بصلاة امك وشفيعتك وحببتك العدرا
اذكرنا فى صلاتك 
انت شفيع عيلتنا دلواتى اطلب من اجلنا امام عرش النعمة
ابونا اشعياء

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top