الكنائس تحت حماية الأمن قبل ساعات من الاحتفال بعيد الميلاد
شهدت الكنائس إجراءات أمنية مشددة خشية وقوع أي أعمال إرهابية، قبل ساعات من انطلاق احتفالات الأقباط بعيد الميلاد طبقا لتقويم الكنائس الشرقية، حيث تحتفل الكنيسة الإنجيلية بالعيد ظهر غدا الجمعة، فيما تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بالعيد مساء بعد غد السبت.


وتولت قوات الأمن تأمين الكنائس من الخارج، فيما يقوم كشافة الكنيسة بتنظيم الكنيسة وتأمينها من الداخل، واستمرت الأجهزة الأمنية في إقامة حرم آمِن حول كل كنيسة لإحكام السيطرة الأمنية، وإزالة جميع المخالفات في محيط الكنائس على مستوى الجمهورية، بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية والأحياء، وذلك لمنع وقوف السيارات أمام الكنائس.
كما كثفت أجهزة الأمن حملاتها التفتيشية والمرورية في عدد من المناطق على مستوى الجمهورية، وفي توقيتات مختلفة، والتأكد من فاعلية كاميرات المراقبة على أسوار الكنائس، ومنع دخول غير المسيحيين بدون دعوات، والتأكد من بطاقات الهوية ووشم الصليب للمصلين، ونشر البوابات الإلكترونية على أبواب الكنائس، ومنع دخول الألعاب النارية أو حملها، والتنبيه على الأقباط بعدم التجمع أمام الكنائس عقب القداسات، والانصراف فورا إلى منازلهم.
هذا الخبر منقول من : الوطن

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top