recent
أخبار ساخنة

عاجل من داعش «حواجزكم واحتياطاتكم لن تُعيقنا عن استهداف الكريسماس»

داعش مُهددًا أوروبا «حواجزكم واحتياطاتكم لن تُعيقنا عن استهداف الكريسماس»
هدد تنظيم داعش مُجددًا بشن هجمات كبرى فى أوروبا خلال أعياد عيد الميلاد.
ونشر التنظيم الإرهابي، ملصقًا يسخر فيه من الحواجز الأمنية والاحتياطات التي أعدتها الشرطة فى الميادين وأمام الأسواق بدول أوروبا لمنع مرور المركبات أو مهاجمتها لأعياد الميلاد لتكرار حادث برلين 2016.
وجاء فى التهديد: "إذا وضعتم الحواجز أمام السيارات وفى الأسواق. فإنكم لن تمنعونا من الدخول سيرًا على الأقدام".


وكان تنظيم داعش تبنى عملية "دهس" بأحد أسواق أعياد الميلاد فى مدينة برلين، وسط ألمانيا، فى 19 ديسمبر 2016، أدت إلى مقتل 12 شخصًا وإصابة 48 آخرين.
وخرج التنظيم بعدها بأيام، معلنًا أن أحد أعضائه التوانسة "أنيس العامري"، نفذ العملية.
ونشرت مجلة ألمانية، فى 15 أبريل الماضي 2017، إن التونسي الذي قتل 12 شخصًا بشاحنة فى سوق لهدايا عيد الميلاد فى برلين تلقى أوامر مباشرة من تنظيم "داعش".
وذكرت مجلة دير شبيجل، أن سلطات الأمن الألمانية تلقت معلومات من دولة الإمارات فى الثامن من يناير بأن أنيس العامري، الذي لم يحصل على حق اللجوء وقاد شاحنه وسط حشد من الناس، تلقى أمرا من خلية داخل تنظيم داعش.
وقالت المجلة إن الخلية معروفة للسلطات الألمانية من خلال إجراءات أخرى قامت بها ضد أشخاص يشتبه بأنهم من المنتمين للتنظيم المتشدد متخفين فى صورة لاجئين.
وقتل العامري، الذي كان أعلن مبايعته لداعش، على يد الشرطة الإيطالية فى مدينة ميلانو بعد 4 أيام من تنفيذه هجوم برلين، وقال التنظيم إن الهجوم نفذه أحد "جنودها".
ومنذ بداية شهر نوفمبر الماضي، أطلق التنظيم سيلا من التهديدات بشن هجمات إرهابية بدولة الفاتيكان فى احتفالات عيد الميلاد المقررة خلال أيام.
ونشرت مجموعة إعلامية، تباعة للتنظيم الإرهابي، ملصقًا جديدًا يوضح الهجوم على المصلين، وقطع رأس البابا فرانسيس.
وكانت مؤسسة "الوفاء" الإعلامية، التابعة للتنظيم الإرهابي، نشرت الأربعاء الماضي، ملصقًا يصور الهجوم، حيث يظهر شخص ملثم داخل سيارة يتربص بـ"الفاتيكان"، وعنونها بـ"Christmas Blood".
وكان التنظيم هدد فى شهر أغسطس الماضي، بقتل "فرنسيس"، بابا الفاتيكان. ونشر مقطع فيديو، تم تصويره فى الفلبين، يُظهر أنصار التنظيم وهم يمزقون صورة البابا فرنسيس والبابا بنديكت السادس عشر، ويكسرون الصليب ويدمرون تماثيل المسيح والسيدة العذراء.
google-playkhamsatmostaqltradent