recent
أخبار ساخنة

درجة الاستعداد للدرجة القصوى خاصة بالكنائس فى الأسكندرية

 درجة الاستعداد للدرجة القصوى خاصة بالكنائس فى الأسكندرية
أكد العميد شريف عبدالحميد، مدير مباحث الإسكندرية، أن الكنائس كلها مؤمنة بالكامل، قبيل أعياد الميلاد، مضيفًا أن المديرية رفعت درجة الاستعداد للدرجة القصوى، خاصة بالكنائس الكبرى.
وأوضح عبدالحميد، فى تصريح خاص لـالدستور، أن الكاتدرائية المرقسية تم تأمين محيطها بشكل قوى، خاصة عقب التفجير الأخير فى بداية العام الحالى، وأنه لا يسمح بمرور أى سيارات داخل الشوارع المحيطة بها، إضافة إلى عمل بوابتين إلكترونيتين، واحدة خارج الكنيسة بأمتار والأخرى داخل بوابة الكنيسة الرئيسة.


وأوضح مدير المباحث، أنه يتم التحقق من شخصية كل المترددين على الكاتدرائية سواء فى وقت الصلاة أو فى الأوقات العادية، ويتم تفتيش محتويات الحقائب بشكل لائق، كإجراء احترازى.

وكشفت مصادر كنسية، عن أن كنائس الإسكندرية تستعد لاستقبال أعياد الكريسماس وعيد الميلاد المجيد، والتي تقام وسط استعدادات أمنية مكثفة، رغم بعض التهديدات باستهدافها خلال الاحتفالات.

وأشارت المصادر لـ الدستور، إلى أن غالبية الكنائس وضعت كاميرات مراقبة عند بوابات الدخول، موضحة أن هناك أفراد أمن، إضافة للكشافة الكنسية، يتولون مهام تفتيش الزائرين خلال فترة الأعياد، والتي تنطلق الأسبوع المقبل من خلال سهرات تسبحة كيهك، والتي يقبل على أدائها غالبية الأقباط.

وتابعت: ممنوع دخول أي شخص إلى الكنائس دون بطاقة كشف الهوية الرقم القومي، بجانب قوات الأمن المنتشرة بجوار غالبية الكنائس خاصة الكبري، وأهمها الكنيسة المرقسية بالإسكندرية وكنيسة القديسين.

وعلى صعيد آخر، قالت مصادر أمنية إن قطاع المعلومات والتوثيق بوزارة الداخلية، يفحص منشورات لصفحة تحت الأرض التي أثارت جدلًا واسعًا؛ إثر ظهورها قبيل تفجير كنيستي طنطا وكاتدرائية الإسكندرية، خلال الأشهر الماضية، ونشرها لكلمات أو جُمَل وعباراتٍ غير مفهومة، للتأكد من أن البث يتم من داخل البلاد أم من خارجها، إلى جانب تحديد شخصية الأدمن الخاص بالصفحة واتباع الإجراءات القانونية فى مخاطبة إدارة موقع فيسبوك لغلقها؛ باعتبار محتواها يحمل احتيالًا وتعكيرًا للسلم العام.
هذا الخبر منقول من : الدستور
google-playkhamsatmostaqltradent