اول طلب من البرلمان المصرى يخص شهداء ليبيا الاقباط ومطالبه بتنفيذه فورا
طالب الدكتور علي الكيال، النائب البرلماني عن دائرة مركز سمالوط شمال محافظة المنيا، بسرعة تدخل السلطات المصرية؛ لنقل جثامين الأقباط ضحايا مجزرة دواعش ليبيا، إلى مسقط رأسهم بقرية العور.


وأثنى النائب على الجهود التي بذلتها السلطات الليبية وإصرارها على العثور على جثامين الضحايا، مؤكدًا أن القيادة السياسية المصرية أصابت الرأي حينما وجهت ضرباتها ضد عناصر التنظيم الإرهابي الداعشي بالأراضي الليبية.
وأعلن النائب البرلماني عن أنه مستعد لتقديم الدعم اللازم لأسر الأقباط الضحايا بقرية العور؛ لحين استلام جثث ذويهم، لافتاً إلى أن العثور على جثث الشهداء أثلج صدور ذويهم بل والمصريين كافة.
كان النائب العام الليبي قد أعلن عن العثور على المقبرة الجماعية لجثت المصريين الأقباط الـ21 المغدور بهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي في عام 2015، الذين تم خطفهم بدولة ليبيا على أيدي الدواعش، ونشرت مقاطع فيديو بذبحهم.

إرسال تعليق Blogger

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

 
Top