مفاجأة رهيبه جداعن القديس الأنبا بيشوي - صوت اقباط مصر

اخر الأخبار

اعلان

اعلان

الاثنين، 12 سبتمبر، 2016

مفاجأة رهيبه جداعن القديس الأنبا بيشوي

جسد القديس الأنبا بيشوي لم يري فسادا ومفاجات اخرى عن قديسنا 
من المعروف أن جسد القديس الأنبا بيشوي لم يري فسادا ، وهو راقدا في صندوق بالمقصورة الخاصة به بديره العامر ( دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون ) منذ القرن الرابع الميلادي .
+++ وكان كل من يزور الدير قبل الاحتلال العثماني لمصر ، ويطلب بقلب صادق ونية صافية أن يأخذ بركة الأنبا بيشوي يجد أن القديس يخرج يده من فتحة معينة في الجانب الأيمن من الصندوق فيقبلها الزائر .
+++ استمرت هذه المعجزة الي أن جاء أحد الولاة العثمانيين الي الدير عندما سمع بهذه المعجزة ، وطلب بكل عنجهية من القديس أن يمد يده ، وبالطبع لم يخرج القديس يده ، فهاج الوالي وماج وحدثت مشكلة مما دعي الأسقف أن يطلب من القديس عدم اخراج يده مرة أخري .
+++ أطاع القديس أمر أسقفه ( لأن القديس كان راهبا عاديا ليس له رتبة كنسية ، وهذا يرينا فضيلة الطاعة عند الأباء ) . وقام الأباء بسد الفتحة التي يخرج القديس منها يده ( الفتحة مغلقة للآن ويمكن ملاحظتها ) .
+++ جاء هذا الطفل المريض بالسرطان ووضعته أمه علي المقصورة بجانب الصندوق الذي به الجسد وصلت باكية متشفعة بالأنبا بيشوي لأجل شفاء ابنها ،وقام أحد أفراد العائلة بالتقاط صورة تذكارية للطفل .
+++ عند تحميض وطبع الصورة فوجئ الجميع برؤية يد القديس واضحة خارجة من الصندوق وهي علي رأس الطفل حيث مكان المرض .
+++ تم الذهاب بالطفل الي الطبيب المعالج الذي ذهل عندما لم يجد أي أثر للمرض بعد اجراء الفحوصات اللازمة .
+++ عجيب هو الله في قديسيه .
+++ شفاعتك يا أنبا بيشوي أيها الرجل الكامل حبيب مخلصنا الصالح الذي غسلت أرجله وشربت ماء غسيلهما وحملته علي كتفيك صاعدا به التلة ( ولذلك جسدك لم يري فسادا ) . أمين .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان