الانبا مكاريوس مسئول أمنى تحدث لى وقال سنلاحق جناة طهنا ولكن

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/اخبار عاجلة/9
اخبار عامة

الجمعة، 22 يوليو، 2016

8:32:00 م

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
قال الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، إن أحداث قرية طهنا الجبل، التى أسفر عنها مقتل نجل راعى كنيسة مارى مينا بالقرية، تعتبر اعتداءً وليست مشاجرة، لافتاً إلى أن الطرف الآخر من المشاجرة لم يقع بينهم إصابات. وأوضح الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى يوسف الحسينى ببرنامجه "السادة المحترمون"، أن هذا السيل من الاعتداءات بعدما أشيع تحويل منزل إلى كنيسة لن ينتهى طالما لم يتم عقاب الجناة. وأشار إلى أن القوات المسلحة دائماً تعيد بناء ما تم هدمه، ولكن لا يتم إخضاع الجناة للعقاب، الأمر الذى يشجع آخرين بتكرار الاعتداءات، قائلاً "أحد القيادات بوزارة الداخلية كلمنى وقالى إحنا ممكن نلاحق الجناة، ونسلمهم ولكن سيتم إطلاق سراحهم" يذكر أن هجومًا بالهراوات والأسلحة البيضاء قد وقع أمس على عائلتى اثنين من الآباء كهنة قرية طهنا الجبل، أسفر عن مقتل شخص وإصابة اثنين من أفراد العائلتين، وإحدى الجارات بإصابات مختلفة.

إرسال تعليق

تعزيات