هذه هي الطالبة التي ذبحها وزير التعليم العام الماضي وعُرفَت ب "طالبة الصفر" مفاجاة رائعة مريم حصلت على 93%

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/اخبار عاجلة/9
اخبار عامة

الثلاثاء، 26 يوليو، 2016

2:13:00 ص

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي

1- بعد الإجراءات المطلوبة، تقدمت "مريم" لآداء امتحاناتها في لجنة تابعة لإدارة ميت غمر التعليمية.

2- في امتحان اللغة العربية (أول مادة في جدول الامتحانات) أصيبت "مريم" بحالة هبوط في الدورة الدموية، داخل اللجنة، وتم نقلها بسيارة إسعاف للمستشفى، وقامت الإدارة التعليمية بتأجيل الامتحان مراعاة لسوء حالتها الصحية.

3- امتحنت "مريم" بقية المواد المُكررة عليها، وهى (اللغة الإنجليزية – اللغة الفرنسية – الكمياء – الفيزيا – الأحياء – الجيولوجيا وعلوم البيئة).

4- لم تُمتَحَن "مريم" في مواد (الاقتصاد والاحصاء – التربية الوطنية – التربية الدينية) حيث كانت قد خاضت الامتحان في تلك المواد في العام 2014، واجتازتها بنجاح، وهى مواد لا تُضاف للمجموع.

5- لا صحة لما تنشره المواقع عن رسوب مريم في مادة "الاقتصاد والاحصاء"، حيث أن درجاتها في تلك المادة (26 درجة) من مجموع 50 درجة، وهى مادة لا تُضاف للمجموع.

6- المجموع الكُلي لدرجات "مريم" (307.5 درجة) وبالنسبة المئوية (75%)، وهذا المجموع لا يشمل درجات اللغة العربية المؤجلة، والتي ستتقدم الطالبة للامتحان فيها بالدور الثاني.

7- بعض المواقع نشرت تصريحات مكذوبة، على لسان شخص يُدعى "بيشوي ملاك" ينتحل صفة شقيق مريم، وقد سبق أن نوهت الأسرة إلى أن من له حق الحديث بأسم مريم، إما مريم نفسها أو أحد شقيقيها (د. مينا ، د. باسم)، وحذرت الأسرة من محاولة استغلال قضية مريم للظهور الإعلامي أو لتحقيق مصالح مُعينة على حساب قضيتها.

8- بيان بدرجات "مريم"، وهى كالتالي:

اللغة العربية: "مؤجل"
اللغة الإنجليزية: (45.5 درجة) من مجموع 50
اللغة الفرنسية: (39 درجة) من مجموع 40
الاقتصاد والاحصاء: (26 درجة) من مجموع 50 (وهى مادة لا تُضاف للمجموع)
الكيمياء: (51.5 درجة) من مجموع 60
الأحياء: (55.5 درجة) من مجموع 60
الجيولوجيا وعلوم البيئة: (60 درجة) من مجموع 60 (حاصلة على الدرجة النهائية)
الفيزياء: (56 درجة) من مجموع 60

فيكون المجموع الكُلي (307.5 درجة) من إجمالي 330 درجة هى مجموع المواد التي امتحنتها مريم فعليًا. بنسبة تتجاوز 93%.

9- لقد خاضت مريم معركتها بشرفٍ وبجدٍ واجتهاد، وأثبتت تفوقها الذي لم تكن ثَمة حاجة لإثباته، وقد سبق ونشرنا نتائج تفوقها في كل مراحلها الدراسية، ولم نَعُد في حاجة للرد على السُفهاء ومروجي الأكاذيب، لأن نتيجة هذا العام (وبرغم كل الضغوط، وبرغم كل المتاعب، وبرغم كل التشويش والتلفيق والكذب) كفيلة بالرَّد على كل سفيه.

10- شكرًا لكل من دَعم "مريم" وصدقها ووقف في صفها.. شكرًا لكل الشرفاء والمخلصين
كل المواقع أجمعت على "رسوب" الطالبة المتفوقة "مريم ملاك زكري" على خلاف الحقيقة!

كل المواقع بلا استثناء نشرت صيغة واحدة لخبر مغلوط وقراءة غير حقيقية لنتيجة "مريم" صاحبة الصفر المُزيف والمُفتَعَل!.. فمن أين يا تُرى وصلتهم هذه الصيغة؟

توارت "مريم" عن الأنظار في الشهور الأخيرة، لتنشغل بشيء واحد، "دراستها"، بعيدًا عن صخب التشويش في وسائل الإعلام، وحتى لا تفقد تركيزها، أو تنجَّر بعيدًا عن الهدف المنشود.

وإليكم الحقائق كاملة، وباختصار..

إرسال تعليق

تعزيات